قال دكتور محمد البلتاجي، رئيس الجمعية المصرية للتمويل الإسلامي، إن حجم العمل المصرفي الإسلامي بمصر سجل نحو 355 مليار جنيه بنهاية سبتمبر 2020 ، تشكل 5.5% من حجم السوق المصرفي المصري ، بزيادة قدرها 42.6 مليار جنيه ، وبنسبة نمو قدرها 13.6% مقارنة بسبتمبر 2019.


أضاف فى تصريحات خاصة لـ”بنوك واستثمار” أن حجم الودائع الإسلامية في نهاية سبتمبر 2020 بلغ نحو 299.7 مليار جنيه ، تشكل نسبة 7.5% من إجمالي الودائع بالسوق ، بزيادة قدرها 27.2 مليار جنيه ، بنسبة نمو 10% عن سبتمبر2019.


وأوضح أن حجم التمويل بالصيغ الإسلامية بلغ في نهاية سبتمبر 2020 سجل نحو 285 مليار جنيه ، تشكل نحو 5.8% من حجم القروض بالسوق ككل ، بزيادة قدرها 55.9 مليار جنيه ، وبنسبة نمو قدرها 24.4 % عن سبتمبر 2019.


وتضم السوق المصرفية المصرية 14 بنكا لديهم رخصة من البنك المركزي المصري لتقديم المنتجات المصرفية الإسلامية ، وهناك 3 بنوك إسلامية بالكامل ، وهي بنك فيصل الإسلامي المصري وبنك البركة مصر ومصرف أبو ظبي الإسلامي _ مصر ، إضافة إلي 11 بنكا لديهم فروع إسلامية إلي جانب الفروع التقليدية.
ويأتي بنك فيصل الإسلامي المصري في المركز الأول في حجم الأعمال حيث يبلغ حجم المركز المالي للبنك في سبتمبر 2020 م مبلغ 111 مليار جنيه يشكل نسبة 31.2% من حجم الصناعة المصرفية الإسلامية بالسوق المصري.


كما يأتي في المركز الثاني بنك البركة مصر بحجم أعمال 76 مليار جنيه وبنسبة 21.5 % من حجم السوق المصري.
ويحتل مصرف أبو ظبي الإسلامي مصر المركز الثالث بحجم أعمال 71 مليار جنيه بنسبة 19.9 % من حجم السوق المصري وبحجم تمويل مباشر بلغ 39.8 مليار جنيه.

Leave a comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *